مرحلة الحمل

أبرز التغيرات الجسدية للحامل وأسبابها

يشتهر الحمل بتأثيره على مزاج المرأة، حيث يزداد قلقها، وتصبح مشاعرها أكثر حساسية.
لا يقتصر التغيير على الجانب النفسي فقط، بل تحدث أيضًا الكثير من التغيرات الجسدية للحامل.

يتعرض جسم المرأة أثناء الحمل للعديد من التغيرات الجسدية، بما في ذلك ظواهر مثل زيادة حجم البطن وزيادة الوزن.

تحدث معظم التغيرات الجسدية للحامل، بسبب التقلبات في مستوى الهرمونات، وخاصة هرمون البروجسترون والإستروجين، وهما هرمونات الحمل الرئيسية، وتساعد المشيمة على تحسين أوعيتها الدموية ونقل العناصر الغذائية إلى الجنين.

أبرز التغيرات الجسدية للحامل 

1- مشاكل الفم والأسنان

يعد نزيف اللثة شكوى شائعة أثناء الحمل وقد يؤدي إلى فتح بوابة للعدوى. النساء أيضًا أكثر عرضة للإصابة بالعدوى أثناء الحمل، لأن جهاز المناعة ينخفض.

كما نعلم، عندما ينمو الجنين، فإنه يتطلب كميات جيدة من العناصر الغذائية التي يتم استكمالها من خلال النظام الغذائي للمرأة الحامل.

عندما يكون هناك نقص في عناصر مثل الكالسيوم في النظام الغذائي، يتحول الجسم إلى مصدر غذاء للجنين؛ على سبيل المثال يُستخرج الكالسيوم من الأسنان. هذا هو سبب ضعف أسنان بعض النساء.

2- الشعر والجلد

كثيرا ما يقال أن بشرة المرأة تبدأ في التوهج عندما تكون حاملا، وينطبق الشيء نفسه على شعرها.
يتحسن شعر المرأة الحامل، ويصبح أكثر كثافة وصحة، وذلك بسبب هرمون الاستروجين الذي يزيد من طول مرحلة نمو الشعر.

لسوء الحظ، قد لا ينمو الشعر على الرأس فقط، ولكن قد تعاني المرأة الحامل من زيادة نمو الشعر في المناطق غير المرغوب فيها من الجسم.

مع انخفاض هرمون الاستروجين بعد الولادة، يبدأ الشعر في التساقط، وغالبًا ما تتهم الرضاعة الطبيعية بإضعاف الجسم والتسبب في تساقط الشعر.
لكن هذا لأن هرمون الاستروجين يعود إلى مستوياته الطبيعية، وفي غضون بضعة أشهر يعود الشعر إلى نموه ومظهره الطبيعي.

3- الأظافر

كما هو الحال مع الشعر، تميل الأظافر أيضًا إلى النمو بشكل أسرع عندما تكون المرأة حاملاً، وقد تكون هذه التغييرات نتيجة لزيادة تدفق الدم إلى أصابع اليدين والقدمين، بسبب زيادة مستويات هرمون الاستروجين.

4- التغيرات الجسدية للحامل الداخلية

يتسع رحم المرأة، ليستوعب الجنين بداخله أثناء نموه وتنمو أعضائه، فيتمدد الجلد في منطقة البطن؛ مما يسبب ظهور علامات التمدد.

تؤدي التغيرات الهرمونية أيضًا إلى ارتخاء الصمام الذي يفصل المعدة والمريء، وهناك زيادة في كمية الطعام والحمض الذي يصعد المريء.

يزداد الضغط على المثانة البولية، ويؤدي تدفق الدم المتزايد إلى كثرة التبول. قد يؤدي الوزن الزائد أيضًا إلى تورم القدمين.
يعمل الهرمون الذي يريح عضلاتك استعدادًا للولادة أيضًا على إرخاء عضلات قدميك.

يمكن أن تؤدي هذه العوامل مجتمعة إلى زيادة طفيفة في حجم القدم أيضًا. قد يؤدي الضغط المتزايد أيضًا إلى الضغط على الحجاب الحاجز؛ مما يؤدي إلى ضيق التنفس.

التغيرات الجسدية للحامل


5- الصدر

أثناء الحمل، يميل ثدي المرأة إلى الانتفاخ بسبب احتباس الماء وتحضير الجسم للرضاعة الطبيعية.
حتى منطقة الهالة حول الحلمات تميل إلى أن تصبح داكنة أثناء الحمل. تستمر الزيادة في الحجم حتى ترضع المرأة طفلها.

بعد ذلك، عادة ما يكون هناك انخفاض في حجم الثدي ويميل إلى الترهل.
عادة ما يكون هناك انخفاض في الدافع الجنسي للمرأة، وقد يستمر لمدة تصل إلى 6 أشهر إلى سنة بعد الولادة.

6- الحمل والسكري

تصاب بعض النساء بحالة تعرف باسم سكري الحمل، وهي حالة مرضية تتطور أثناء الحمل وعادة ما تختفي بعد وقت قصير من الولادة. كما هو معروف، يقال أيضًا أن النساء يعانين من الرغبة الشديدة في تناول أطعمة أو مذاقات معينة.

7- علامات التمدد

من أكثر العلامات المزعجة التي تحدث للمرأة أثناء الحمل ظهور خطوط تمدد على البطن والثدي والأرداف والفخذين، وتسبب الحكة.

النساء اللواتي يعانين من السمنة، أو لديهن زيادة سريعة في الوزن أثناء الحمل، أو لديهن أجنة كبيرة، أكثر عرضة للإصابة بعلامات التمدد.
قد يكون ناتجًا عن انهيار الكولاجين، أو النمو السريع للأنسجة الضامة التي تدعم الجلد.

8- تصبغ الجلد

كما ذكرنا، تبدأ بشرة المرأة بالتوهج والاحمرار نتيجة زيادة الدورة الدموية في الجلد، ولكن هناك بعض التصبغات التي تؤثر على الجلد تسمى الكلف.
يظهر تصبغ بني على الوجه حول العينين والأنف والفخذين، نتيجة زيادة صبغة الميلانين التي تعطي الجلد لونه.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تؤدي مستويات الهرمون المتقلبة إلى إنتاج خط داكن في وسط البطن يمتد من زر البطن إلى عظم العانة.

يُعرف هذا التغيير باسم Linea nigra، وعادةً ما يكون أكثر شيوعًا عند النساء ذوات البشرة الداكنة، وغالبًا ما يتلاشى بعد الولادة.

يمكن أن تتسبب تغيرات الصبغة في تغميق النمش والشامات أثناء الحمل.
يمكن أن يتفاقم حب الشباب أيضًا أثناء الحمل. من المحتمل أيضا أن تؤدي التحولات الهرمونية الى جعل البشرة تنتج المزيد من الزيت.

تواصلي معنا

9- ارتفاع في درجة حرارة الجسم

تعتبر زيادة درجة حرارة الجسم من أولى علامات الحمل. تشعر النساء بالحرارة والتعرق أثناء الحمل، بسبب زيادة معدل الأيض وزيادة نشاط الغدد العرقية.

تحتاج النساء أيضًا إلى الماء بشكل أكبر أثناء الحمل، وقد يكونن أكثر عرضة لارتفاع الحرارة والجفاف عند عدم توخي الحذر أثناء ممارسة الرياضة.

10- أكثر عرضة للإصابات الرياضية

على الرغم من أن هرمونات الحمل هذه مهمة للغاية لنجاح الحمل، إلا أنها قد تجعل التمرين أكثر صعوبة، لأن الأربطة ضعيفة، وقد تكون المرأة الحامل أكثر عرضة للالتواءات وإصابات الكاحل أو الركبة.

أيضا بسبب زيادة حجم البطن والثديين أثناء الحمل، يصبح مظهر البطن محدبًا، مما يزيد من تقوس الظهر، وقد يؤثر على مركز ثقل الجسم، مما يغير من إحساس المرأة الحامل بالتوازن.

11- تغييرات الرؤية

تعاني بعض النساء من تغيرات في الرؤية أثناء الحمل تتميز بزيادة قصر النظر. لا يعرف الباحثون الآليات البيولوجية الدقيقة وراء التغيرات في الرؤية. تعود معظم النساء إلى الرؤية التي كانت عليه قبل الحمل بعد الولادة.

تشمل التغييرات الشائعة أثناء الحمل الارتباك وعدم الراحة من العدسات اللاصقة، وغالبًا ما تعاني النساء الحوامل من زيادة ضغط العين.

قد تكون النساء المصابات بمقدمات الارتعاج أو سكري الحمل أكثر عرضة للإصابة بمشاكل نادرة في العين، مثل انفصال الشبكية أو فقدان البصر.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Please consider supporting us by disabling your ad blocker