مرحلة الطفولة

كل ما يجب أن تعرفيه عن روض الأطفال في بناء مستقبل طفلك

تعتبر مرحلة روض الأطفال من أهم مراحل حياة الطفل، حيث ينتقل الطفل من محيط المنزل إلى عالم آخر.

من خلال هذا العالم يعرف أشخاصًا لم يعرفهم من قبل، ويتعلم أشياء شيقة ومفيدة.

أهمية مرحلة روض الأطفال في بناء شخصية الطفل وأسلوبه

  • تعتبر مرحلة رياض الأطفال مرحلة ما قبل الابتدائي، يتعلم فيها الطفل أساسيات التربية بأساليب علمية حديثة وممتعة، وتساعده على تقبل هذا العالم بحب وسرور.
  • من خلال هذه المرحلة يمكن للطفل اكتساب المواهب وتنمية قدراته العقلية، وتتكون مرحلة روض الأطفال من كادر من المعلمين المتخصصين في هذا المجال، ولديهم القدرة على التعامل مع هذا العمر.
  • هذه المرحلة لا تقوم على الدور الأكاديمي بل هو مبني على الاهتمام بالجانب التجريبي والاستكشافي، وفي هذا المقال سنتعرف على كل ما يتعلق بهذه المرحلة المهمة.

خصائص مرحلة روض الأطفال

حيث تحدث في هذه المرحلة عدة تغييرات للطفل، ومن أهم هذه التغييرات التي تحدث للطفل:

  1. يفقد الطفل أسنانه في هذه المرحلة.
  2. يبدأ الطفل في هذه المرحلة في تحسين مهاراته الحركية، ويصبح قادرًا على ربط أحذيته بنفسه.
  3. يصبح الطفل في هذه المرحلة أكثر نشاطًا.
  4. يمكن للطفل في هذه المرحلة أن ينام ما يقرب من 10 إلى 11 ساعة في اليوم.
  5. تحدث بعض التغييرات للطفل في هذه المرحلة ، مثل نضوج الدماغ والجهاز العصبي.
  6. تتميز هذه المرحلة بحقيقة أن الذكور أكثر نشاطًا من الإناث.

مهارات يجب معرفتها قبل الروضة

والجدير بالذكر أنه قبل هذه المرحلة يجب إعادة تأهيل الطفل بالمهارات التي يجب أن يتقنها على النحو التالي:

  • تعتبر مهارة الاتصال من أهم المهارات التي يجب أن يتعلمها الطفل. لذلك يجب أن يعلم الطفل خمس أو ست كلمات ونطقها بشكل صحيح، لأن ذلك يساعد على تسهيل التواصل مع معلميه وكذلك مع زملائه.
  • مهارة العد أيضًا، يجب أن يتعلم الطفل هذه المهارة قبل الروضة، حتى يتمكن من العد من الرقم 1 إلى الرقم 10، لأنه سيتعلم ذلك في رياض الأطفال.
  • يجب تعليم مهارة التمييز بين الحقيقة والخيال، لأنهم في روض الأطفال سيستمعون إلى القصص، لذلك يجب أن يعرفوا ما بين الأشياء التي قد تحدث والأشياء التي لا يمكن أن تحدث.

 روض الأطفال


انظر أيضًا: طرق تنمية ذكاء الطفل وتركيزه

مهام الروضة

الجدير بالذكر أن هذه المرحلة لها مهام كبيرة في بناء شخصية الطفل، ومن أهم هذه المهام ما يلي:

  1. تعليم الطفل الأساليب العلمية من خلال اللعب والمرح.
  2. تنمية سلوك الطفل وتعلمه القيم الصحيحة.
  3. تعتمد هذه المرحلة على تدريب الطفل على الاعتماد على نفسه وتحمل المسؤولية.
  4. تعزيز ثقة الطفل بنفسه.
  5. تساعد على تنمية مواهب وقدرات الطفل، وتعمل على تنميتها نحو التميز والإبداع.
  6. يساعد الطفل على حل مشاكله سواء من مشكلة الخجل أو العزلة أو عدم الاندماج مع أصدقائه.
  7. يساعد الطفل على التعبير عن مشاعره وطاقته بطريقة إيجابية.
  8. تعمل على تطوير علاقة قوية بين الطفل والمعلم، وهذه العلاقة تقوم على الحب والسعادة والثقة.

الدور التربوي لمرحلة رياض الأطفال

لاشك أن الدور التربوي له دور مهم جدا في هذه المرحلة ومنها:

  • يجب إعطاء مساحة كبيرة جدًا، حتى يعبر الطفل عن نفسه، وذلك من خلال الرسم وأيضًا من خلال التحدث. 
  • عليه أن يعمل على تقوية علاقته بأصدقائه، ويعلمه كيفية التعامل معهم.

 أهم ما يتعلمه الطفل في هذه المرحلة

تعليم أساسيات الرياضيات وكيفية العد، من خلال طرق مختلفة مثل المكعبات أو الأزرار، وأيضًا في هذه المرحلة يتعلم الطفل كيفية الجمع والطرح.

  • تعليم القراءة يمكن للطفل في هذه المرحلة أن يتعلم كيفية قراءة بعض الكلمات البسيطة.
    أيضاً في هذه المرحلة يتعلم معرفة اسمه وأسماء رفاقه.
  • حيث أنه يشمل في هذه المرحلة تعليم العلوم، وهذه العلوم هي معرفة الأشياء المهمة التي يمارسها الطفل في حياته اليومية، مثل تعليم التغذية الصحيحة، وطرق الأكل، والاهتمام بتنظيف الأسنان.

اتصل بنا

أحدث الوسائل التربوية لأطفال الروضة

هذه المرحلة تعتمد على الأساليب التربوية التي تساعد الطفل في توضيح المعلومات، وتعتمد هذه الأساليب على حاستي السمع والبصر. والتي من خلالها يستطيع الطفل بسهولة فهم المعلومات، وهذه الطرق هي كما يلي:

  • استخدام الصور المظلمة.
  • استعمال الأفلام الثابتة أو المتحركة.
  • وجود لوحات كبيرة وملونة.
  • توفر طرق الرسم والكتابة على السبورة.
  • تعلم عرض الوسائط لعرض مقاطع الفيديو.
  • استخدم الغراء والكرتون والخيط والمشابك لإنشاء لوحات جميلة ورائعة.
  • استخدم طريقة السفر الترفيهية والتعليمية.

طرق عمل الوسائل التعليمية

يجب عمل اللوحات الكبيرة، ومن خلال هذه اللوحات يقوم برسم الأرقام والحروف، ثم بعد ذلك نضع اللوحات في أماكن مناسبة، حتى يتمكن الطفل من رؤيتها.

  • قبل شرح الدرس، يجب أن نكتب أهداف الدرس.
  • اعرض أغراض الدرس، واقطعها أمام الطفل، حتى يتمكن من خلال هذه الأشياء من جمع المعلومات المتعلقة بالدرس.
  • يجب أن تتبع أسلوب الألعاب، لأن الألعاب تزيد من تنمية قدرات الطفل العقلية والبدنية، حتى يتمكن الطفل من التفاعل والتفكير والابتكار بشكل جيد للغاية.

في ختام حديثنا عن أهمية مرحلة رياض الأطفال في بناء شخصية الطفل وأسلوبه، وتحدثنا عن شيء موجز ومفيد في كل ما يتعلق بهذا الموضوع، أتمنى أن ينال رضاكم و إعجابكم.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Please consider supporting us by disabling your ad blocker