مرحلة الطفولة

كل ما يجب معرفته عن أهمية التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة

هل تعلمين أن قضاء طفلك سنواته الأولى في رياض الأطفال سيؤثر على تجاربه التعليمية بأكملها؟
نظرة خبراء التعليم واضحة بشأن أهمية التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة . حيث أن الأطفال الذين يذهبون إلى مرحلة ما قبل المدرسة يكونون أكثر استعدادا من أولئك الذين لا يذهبون إليها.

لماذا المبالغة في أهمية التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة ؟

يحدث جزء كبير من نمو الدماغ الحرج عند الأطفال قبل أن يبدأوا رياض الأطفال. وهذا الجزء يؤثر على كل شيء من الأداء المدرسي إلى المهارات الاجتماعية مدى الحياة.

لهذا يدعو الخبراء الآباء ألا يترددوا بشأن تسجيل أطفالهم الصغار في برنامج ما قبل المدرسة. فهي استثمار في مستقبل الطفل وليست تكلفة.

هناك العديد من خيارات روض الأطفال عالية الجودة وبأسعار معقولة والتي يمكن أن تكون مناسبة تماما لعائلتك.

ستتعرفين اليوم على كل ما تحتاجين إليه حول أهمية التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة.

ما هي أهمية التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة ؟

التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة يبدأ من الوقت الذي يولد فيه الطفل حتى بدء روضة الأطفال.

هذه الفترة من حياة طفلك هي أكثر بكثير من مجرد تعلم المهارات اللازمة والاستعداد للتعليم المدرسي.
ففي برامج ما قبل المدرسة، يتعلم الأطفال كيفية التفاعل مع زملائهم في الفصل والمعلمين وأولياء الأمور. يبدأون أيضا في اكتشاف الاهتمامات التي تصاحبهم مدى الحياة.

يعتمد اختيار برنامج ما قبل المدرسة المناسب لطفلك على عوامل كثيرة منها التكاليف المادية والتوقيت وأيضا موقع الروض. ولكن، هناك أشياء أساسية للتركيز عليها في برنامج التعليم المبكر لطفلك.

أولا وقبل كل شيء، أنت تحتاجين الى البحث عن معلمين جيدين ودودين لطفلك لأنهم سيقضون معهم أطول فترة من اليوم.
تعد البرامج التعليمية التي توفر فرصا لتعلم الفن والموسيقى و أنشطة ترفيهية للأطفال كلها علامات إيجابية لمدرسة ممتازة.

7 فوائد للتعليم في مرحلة الطفولة المبكرة

من المهم التركيز على هذه النقاط السبعة من أجل اتخاذك قرار  تدريس طفلك في الروضة أو لا!

1- التنشئة الاجتماعية

الأطفال الذين يشاركون في برامج تعليم الطفولة المبكرة (الروض) يكتسبون مهارات اجتماعية جيدة جدا.
حيث أنه في بيئة ما قبل المدرسة، يتعلم الأطفال مهارات مهمة مثل الاستماع والمشاركة والتناوب مع الأطفال الآخرين.

يعد اللعب عنصرا حاسما في تعلم هذه المهارات الاجتماعية اللازمة لنقل الأطفال من جو العزلة إلى المشاركة. بحيث يستخدم مدرس مرحلة الروض الأغاني والألعاب والقصص لتعليم الأطفال كيفية التفاعل.

إليك أهم 3 مهارات اجتماعية سيتعلمها طفلك في البرنامج التعليمي للطفولة المبكرة

1- التعبير عن مشاعرهم
مثل السعادة والحزن والغضب. كما أنه سيتعلم أيضا كيفية التعامل مع مشاعر أصدقائه في الروض.

2- العمل على مهارات الاستماع
مع وجود عدد كبير من الأطفال وعدد قليل من المعلمين، سيتعلم بشكل طبيعي كيفية التناوب مع الآخرين في الكلام وهذا يحفز مهارة الاستماع لديه.

3- تبادل الأدوار
هذه المهارة مهمة بشكل خاص للأطفال الذين ليس لديهم أشقاء في المنزل. بحيث يتعلمون كيفية التواجد مع أطفال آخرين.

الفائدة الثانية للتعليم المبكر هي:

2- أداء أكاديمي أفضل

تظهر الدراسات أن الأطفال الذين يلتحقون بالتعليم في مرحلة الطفولة المبكرة يكون أداؤهم أفضل عندما يصلون إلى المدرسة. حيث يؤدون بشكل أفضل في الرياضيات والقراءة. وبالتالي هناك علاقة مباشرة بين ضعف الأداء في المدرسة والأطفال الذين بقوا في المنزل مع والديهم.

أظهرت دراسة أن معدلات التخرج كانت 80 بالمائة للأطفال الذين التحقوا بمرحلة ما قبل المدرسة. في حين كانت معدلات التخرج 60 بالمائة فقط للأطفال الذين لم تتح لهم الفرصة للذهاب إلى المرحلة التعليمية المبكرة.

3- اكتساب حب التعلم على مدى الحياة

تتمثل إحدى الفوائد المهمة للتعليم في مرحلة الطفولة المبكرة في أنه يبني حب التعلم الذي يستمر إلى ما بعد سنوات طويلة.

ففي هذه المرحلة، يتم تقديم الدروس للأطفال على شكل ألعاب وأنشطة ممتعة. تمكنهم من استكشاف كل هذه الأشياء الجديدة حول العالم الذي يعيشون فيه. بالاضافة إلى توفر أدوات مثيرة لا يمكنهم الوصول إليها في المنزل.

تلهم حالات الاستكشاف المبكر هذه الأطفال للرغبة في معرفة المزيد. إنهم يطورون شغفا بالمعرفة سيستمر معهم مدى الحياة.

وهذه الفائدة وحدها فقط قادرة على إقناعك بأهمية التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة!

4- تحسين الثقة بالنفس واحترام الذات

عندما يلتزم الأطفال بحضور برامج ما قبل المدرسة، فإنهم يواجهون الكثير من التعزيز الإيجابي و التقدير على تفاعلهم الإيجابي مع المعلمين وزملائهم في الفصل.
هذه التفاعلات المبكرة تبني احترام الذات والثقة لدى الأطفال في سن مبكرة ستبقى معهم طوال الحياة.

لهذا يجب الانتباه لتعامل المعلمات مع طفلك وكيف يتجاوبن معه أثناء تعليمه.

5- الانفتاح على التنوع

في الروض، ستتاح الفرصة للأطفال للتفاعل مع أقرانهم المختلفين عنهم. سواء كان تنوعا في العرق أو الطبقة أو الحالة الاجتماعية والاقتصادية أو الدين، فهو مفيد للطفل.

لا يمكن التقليل من قيمة تجربة التنوع و الاختلاف لدى طفلك. بحيث ستجعله منفتحا على الآخرين حين يكبر وتجعله يبتعد عن إصدار الأحكام بسبب اختلاف في اللغة أو اللون مثلا.

6- البقاء نشيطا وصحيا

عندما يذهب الأطفال إلى مدرسة تركز على أهمية النشاط البدني، فإنهم يتعلمون ويظلون نشيطين في نفس الوقت. بحيث يمارسون أنشطة خارجية في الهواء الطلق واللعب في الملعب أو الركض واستكشاف الطبيعة.

أهمية التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة

سواء كان طفلك يشارك في نشاط رياضي أو يلعب مع الأطفال الآخرين، فإن الشيء المهم هو أنه يتحرك. يعد التعود على عادة النشاط في سن مبكرة مساعدا على بناء عادات صحية لطفلك مستقبلا.

تعد رعاية عقل وجسم الطفل في سن مبكرة أمرا أساسيا للصحة العامة لطفلك مدى الحياة.

7- تعزيز الإبداع

من أفضل ميزات برامج التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة هي منح الأطفال الكثير من الفرص للإبداع. لنكن واقعيين؛ تشعر معظم الأمهات بالكسل لتنظيم وتنظيف الفوضى التي تخلقها محاولات أطفالهن الفنية.

تعتبر المشاريع الفنية البسيطة عنصرا حيويا في برامج تعليم الطفولة المبكرة. حيث يمكن للأطفال التعرف على عناصر الطبيعة و الحيوانات وغيرها ورسمها و مشاركة ابداعاتهم مع الأسرة.

جزء مهم آخر من برامج ما قبل المدرسة هو الاهتمام بالموسيقى. يحصل الأطفال على فرصة الغناء والعزف على الآلات والتعرف على الأصوات المختلفة في سن مبكرة.

يمكن أن يؤدي غناء الأغاني إلى بناء التنسيق بين الدماغ والجسم. وهكذا تساهم المهارات التي يتعلمها الأطفال أثناء المشاركة في الموسيقى في نمو دماغ الطفل بشكل عام.

فوائد تدوم مدى الحياة

الفوائد التي يجنيها الأطفال في برامج ما قبل المدرسة تبقى معهم طوال حياتهم.

سواء كان الأمر يتعلق بالدرجات التعليمة العالية التي يحصلون عليها والتخرج من الكلية أو بدأ عملهم الخاص.
فإن العديد من النجاحات مدى الحياة ترتبط بجودة التعليم المبكر لطفلك.
مرافقته لأطفال آخرين وتعرفه على الاختلافات المتواجدة في كل طفل تساعده على إنماء الذكاء العاطفي لديه.

استثمري في مستقبل طفلك اليوم

الدراسات التي تثبت أهمية التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة كثيرة بحيث أن الأطفال الذين يشاركون في برامج تعليم الطفولة المبكرة لديهم مهارات اجتماعية أفضل وأداء أفضل في المدرسة. وكل ما يتعلمونه من مهارات الحياة الأساسية يبقى معهم إلى الأبد.

والأهم من ذلك، أن مرحلة ما قبل المدرسة هي مكان يستمتع فيه الأطفال في بيئة آمنة ومحبة.
بإمكانك دوما البحث عن البرامج التعليمية المناسبة لقدرة الأسرة المالية وعدم المغالاة في المصاريف الخاصة بهذه المرحلة.

يكفي التركيز على إيجاد روض يرتاح فيه طفلك و ستتجلى لك أنت أهمية التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة لطفلك في سلوكياته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Please consider supporting us by disabling your ad blocker