مرحلة المراهقة

ما هي الامراض الناتجة عن سوء التغذية عند المراهقين؟

ترتبط مرحلة المراهقة بحدوث العديد من الأمراض، حيث أن ظروف هذه المرحلة تزيد من فرصة الإصابة بأمراض معينة.
نتيجة التغيرات الجسدية التي تحدث للفرد، والمظاهر السلوكية، وكذلك سوء التغذية التي تساهم في الإصابة بهذه الأمراض.

سوء التغذية

هو نقص حاد في بعض العناصر الغذائية التي يجب أن تتوافر في الوجبات التي يأكلها الشخص في يومه.

حيث يجب أن يكون طعامه متوازنًا ومتكاملًا ويحتوي على جميع العوامل والعناصر المهمة، ولكن عندما يأكل الطفل بعض الأطعمة والوجبات التي تفتقد إلى عنصر أو عنصران مهمان يظهران فيما يسمى بسوء التغذية.

مضاعفات سوء التغذية عند المراهقين

  1. البدانة: تحدث السمنة بسبب الإفراط في تناول الأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية، مثل الوجبات السريعة المليئة بالدهون و الهامبرغر والبطاطا المقلية والحلويات والمشروبات الغازية وقلة التمارين وغيرها الكثير.
  2. النحافة: تحدث النحافة بسبب عدم تلبية الاحتياجات الغذائية الضرورية والمتكاملة للنمو خلال هذه الفترة.
  3. هشاشة العظام: هشاشة العظام ناتجة عن الاستهلاك المفرط للمشروبات الغازية والشاي والقهوة ونقص الأطعمة الغنية بالكالسيوم، مثل منتجات الألبان.
  4. ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم: هذا بسبب زيادة تناول الأطعمة الدسمة.
  5. تسوس الأسنان: نتيجة تناول الحلويات بكثرة، خاصة بين الوجبات، وعدم الاهتمام بتنظيفها.
  6. الأمراض عقلية: مما يؤدي إلى الامتناع عن الطعام، أوتناوله بشراهة، خوفا من النحافة المفرطة أو السمنة (فقدان الشهية العصبي أو النهام العصبي).
  7. ضعف مناعة الجسم: نتيجة نقص الفيتامينات.
  8. تأخر ظهور علامات البلوغ.

الأطعمة التي يجب على المراهقين تجنبها:

  • الوجبات السريعة الجاهزة:

تحتوي هذه الوجبات على نسب عالية من الدهون والصوديوم، وتعتمد على الأطعمة المقلية في معظم الأوقات.
مما يجعلها ضارة بالصحة، وغنية بالسعرات الحرارية. تحتوي الوجبة الواحدة منها على جميع السعرات الحرارية التي يحتاجها المراهق طوال اليوم.

  • رقائق البطاطا المقلية:

المراهقون مغرمون بتناول الرقائق، ولكن يجب أن نحاول منعهم من تناولها، وتقليلها قدر الإمكان.
كما أنها غنية بالسعرات الحرارية، وتحتوي على نسبة عالية من الدهون، وعادة ما يتم تحضيرها بالزيت. ولا تنسى احتواءها على نسبة عالية من الصوديوم ، بالإضافة إلى احتوائه على مواد حافظة مضافة للحفظ والتخزين، حيث إنها مواد كيميائية ضارة بالصحة.

  • الطعام المعلب:

غالبًا ما تحتوي الأطعمة المعلبة على نسبة عالية من الصوديوم، وتفقد جزءًا كبيرًا من خواصها المفيدة. حيث يتم إجراء العديد من العمليات عليها للتعليب والحفظ. كما أن الأطعمة المعلبة لا تخلو من المواد الحافظة المضرة بالصحة.

  • الخبز الأبيض:

الخبز الأبيض ليس ضارًا في حد ذاته، ولكن عندما نأكل الخبز الأبيض فإننا نلغي تناول الخبز الأسمر، مما يقلل من فرصتنا في تناول الحبوب الغنية بالألياف المفيدة لصحة المراهق.

  • كوكتيل الفواكه:

من المهم أن يأكل المراهق الفاكهة، لكن الكوكتيل غني بالسكر. حيث يحتوي على سعرات حرارية عالية، والتي قد تتجاوز تلك الموجودة في المشروبات الغازية.
ولا تخلو من السكر المضاف، مما يزيد الأمر سوءًا. لذا فإن شرب العصير أكثر فائدة من كوكتيل. أكل الفاكهة كاملة هو الأفضل، لأن العصير قد يحرمنا من بعض مكوناته المفيدة، مثل الألياف. بعض العناصر الغذائية الموجودة فيه لا تنتقل إلى العصير.

سوء التغذية


الأمراض الناتجة عن سوء التغذية

1- هشاشة العظام

بسبب نقص الكالسيوم والبوتاسيوم وفيتامين د في الجسم، يمكن الاستدلال على هشاشة العظام من خلال:

  • هشاشة العظام والضعف.
  • بعض التشوهات التي تصيب العمود الفقري أو التعرض للكسر.

2- الكساح

وهو من الأمراض التي تصيب الإنسان وينتج عن نقص فيتامين د والكالسيوم والبوتاسيوم.

  • تقوس الساقين.
  • بعض تشوهات العظام.
  • عظام ناعمة وضعيفة.

3- تضخم الغدة الدرقية

يحدث نتيجة نقص اليود الذي تحتاجه الخلايا لأداء وظيفتها الحيوية، عند حدوث خلل أو اضطراب في الغدة الدرقية، مما يؤدي إلى ضعف النمو ، وبالتالي إصابة المراهق أو الطفل بالتخلف العقلي.

4- فقر الدم

بسبب نقص الحديد وكذلك انخفاض في عدد خلايا الدم الحمراء و الهيموجلوبين وشحوب لون الجلد وصعوبة التنفس.

5- مرض الاسقربوط

نوع من الأمراض الذي يحدث نتيجة نقص فيتامين سي وحمض الأسكوربيك، مما يوقف إنتاج الكولاجين في الجسم المسؤول عن تقوية العظام. وهو من العناصر المهمة التي يحتاجها الجسم للحفاظ على صحته.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Please consider supporting us by disabling your ad blocker